دعونا نصل بكم

الرجاء قيامكم بمشاركتنا معلومات التواصل معكم بشكل كامل من دون نقصان من اجل تمكننا من تقديم المعلومات الصحيحة المتعلقة بخدماتنا اليكم في اقصر مدة.

  . انا اريد ان أكون على دراية بالتطورات المفعلة من قبل ترانسميد وفرص العروض الموسمية

زراعة الوحدات المسامية

على عكس الطرق الأخرى، تستخرج حزم بصيلات الشعر الدقيقة التي يطلق عليها اسم الوحدات المسامية  الواحدة تلو الأخرى باستخدام إبر خزعة خاصة دون عمل شق من المنطقة التي بين الأذنين والتي نطلق عليها المنطقة المانحة. وخلال السنوات الأولى كان يتم الحصول على عدد محدود من الرقع في عمليات زراعة الشعر التي تتم بطريقة استخلاص الوحدات المسامية، لكن بفضل تطور الآلات الفنية المستخدمة في هذه الطريقة وصل هذا العدد إلى 3000 رقعة في الجلسة الواحدة. وأما زيادة عدد الوحدات المسامية فوق هذا العدد فيمكن أن يؤدي إلى حدوث أضرار دائمة بالمنطقة المانحة. ولهذا السبب يجب تحديد العدد الأمثل، وليس العدد الأقصى، عند زراعة الوحدات المسامية. وما نوصي به طالبي الاستشارة في هذا الصدد هو التشاور قبل العملية مع أطباء متخصصين في هذا المجال لتحديد العدد الأمثل من الوحدات المسامية التي ستزرع.

كيف تحدث العملية؟

عملية زراعة الشعر هي عملية يمكن إجراؤها دون ألم أو الحاجة للتخدير الكامل بفضل التخدير الموضعي. تجرى العملية بدون مشاكل بالكامل اعتمادا على المهارة الجراحية للطبيب ويده الدقيقة لأن العملية تتم في طبقات الجلد السطحية. كما أنها لا تشكل في الظروف ذاتها أي تأثيرات جانبية أو خطرا صحيا. وحسب المؤسسة التي سيفضلها المريض، يمكنه قضاء وقت العملية التي تستغرق ما بين 6 – 8 ساعات وهو يستمع إلى 

الموسيقى أو يشاهد التلفاز أو حتى يتحدث مع من هم حوله. وخلال المرحلة الأولى، يجمع الطبيب بصيلات الشعر، ثم يفتح قنوات لزراعة البصيلات المجمعة، وأخيرا يجري عملية زراعة البصيلات الواحدة تلو الأخرى. وربما تعتبر عملية فتح القنوات هي أكثر مراحل العملية حساسية نظرا لأنها تحدد طبيعة نتيجة العملية. ويوصى بإجراء هذه العملية على يد طبيب يمتلك مهارة فنية فائقة.

من يجب أن يقوم بالعملية؟

تعتبر عملية زراعة الشعر عملية معقدة يجب أن يجريها طبيب خبير يتمتع بنظرة فنية. كما ينبغي أن يقدم فريق من الخبراء الدعم للعملية حتى لا تتضرر كثافة الشعر والمنطقة المانحة وتسير وتيرة التعافي بسلاسة وشكل طبيعي لا يظهر فيه أن عملية زراعة شعر قد تمت.

ويجب أن يكونالطبيب الذي تعرضون عليه حالتكم "خبير جراحة تجميلية وبلاستيكية" متخصص في الجراحات التجميلية. لأن هؤلاء الأطباء يخضعون لتدريب طبي يستمر 6 سنوات، ثم يتلقون تدريبا متخصصا في الجراحات التجميلية لمدة 6 سنوات أخرى، كما يشاركون خلال فترة التدريب هذه في العديد من العمليات التجميلية. ولهذا السبب يجب أولا اختيار طبيب جيد متخصص في مجاله. وبمقتضى التشريعات الصادرة عن وزارة الصحة ومجلس الدولة في تركيا، إجراء عملية زراعة الشعر يجب ان يتم أدائها من قبل خبراء الجراحات التجميلية والبلاستيكية، وليس قانونيا أن تجرى عملية زراعة الشعر من قبل اي طبيب أخر.

لكن وللأسف، خبير الجراحات التجميلية لا يتلقى تعليم خاص في مجال جراحة الشعر، كما لا يوجد في تركيا أي قسم فرعي في أي جامعة حكومية أو خاصة أو كلية طب يقدم هذا التعليم. ولهذا السبب فإن الأطباء المتخصصين يستطيعون تعلم جراحة الشعر فقط من خلال التدرب بجانب جراحي الشعر الآخرين وفي العيادات المتخصصة في هذا المجال خارج تركيا. تعلن الجمعية الدولية لجراحة زراعة الشعر (ISHRS)، التي يقع مقرها في الولايات المتحدة الأمريكية، كل عام أسماء الأطباء الذين يقدمون هذا النوع من التدريب. وتضم قائمة المدربين كذلك اسم مديرة مركزنا الطبي الدكتورة مليكة كولاهتشي.

جمي8 حقوقها محفوظة © 2016 Transmed